منقول / Nov 25, 2007

 

معنى السياسة

سأل طفل والده: ما معنى السياسة؟ فأجابه: صعبٌ عليك في عمرك هذا أن تفهم، لذلك سوف أقرب لك الموضوع: أنا أصرف على البيت لذلك فلنطلق عليّ اسم "الرأسمالية"، وأمك تنظم شؤون البيت والأولاد لذلك سنطلق عليها اسم "الحكومة"، وأنت تحت تصرف أمك لذلك سوف نطلق عليك اسم "الشعب"، وأخوك الصغير هو أملنا فسنطلق عليه اسم "المستقبل"، أما الخادمة التي عندنا فهي تعيش لتخدمنا سوف نطلق عليها اسم "القوى الكادحة". الآن اذهب يا بني وفكّر عساك تصل إلى تحليل منطقي.
ولم يستطع الطفل أن ينام طوال الليل فنهض من فراشه قلقاً، سمع صوت أخيه الصغير يبكي فذهب إليه فوجده قد بلل حفاضه، فذهب ليخبر أمه فوجدها غارقة في نوم عميق ولم تستيقظ، وتعجب أن والده ليس نائماً بجوارها، فذهب باحثاً عن أبيه فوجده في غرفة الخادمة.
وفي اليوم التالي، قال الولد لأبيه: لقد عرفت معنى السياسة، فسأله الوالد: ماذا عرفت يا شاطر؟ فقال الطفل: عندما تلهو الرأسمالية بالقوى الكادحة، تكون الحكومة نائمة في سبات عميق، فيصبح الشعب قلقاً تائهاً مهملاً تماماً، ويصبح المستقبل غارقاً في القذارة!!!!

 

الشيطان يزور كنيسة

المكان: كنيسة ممتلئة بالمصلين صباح يوم أحد. الشيطان يدخل عليها في زيارة مفاجئة.

ريح قوية تضرب الأبواب فتفحها وتصدمها بالجدران. غيوم داكنة السواد تتجمع داخل الكنيسة يخرج منها السطان ليقف في الوسط!

يهرب جميع المصلّين من الكنيسة إلى الخارج ولا يبقى داخلها إلا القسيس إضافة إلى رجل مزارع كبير السن يبقى جالساً واضعاً ساقاً على أخرى.

يتعجب الشيطان ويشير بيده للقسيس ويقول له: أفهم لماذا لم تهرب أنت، فإنك تعتقد انك في بيت سيدك الرب ولا تخاف مني حيث تعظ كل يوم ضدّي. ثم يشير إلى المزارع المسن ويقول له: أما انت فكيف لم تهرب مني خائفاً كما فعل الجميع؟

فوضوع المزارع إحدى ساقيه على الأخرى واجابه وهو لا يعبأ به: يبدو عليك أنك لم تستطع التعرّف عليّ.. هل نسيت أنني تزوجت أختك منذ 36 سنة؟!

 

رسالة الكترونية

اثنين متزوجين قرّرو يروحو يصيفو على البحر وبنفس الفندق يللي قضو فيه شهر عسلون من عشرين سنة. لكن الزوجة صار عندها شغل وما قدرت ترافق زوجها بنفس الوقت وقررت إنو تلحقو بعد عدّة أيام .
وصل الرجال على الفندق وكان عم يوضب أغراضو بلغرفة لما بيتفاجأ بكمبيوتر محطوط على الطاولة وفيه خط إنترنت. خطرتلو فكرة للرجال إنو يبعت لمرتو إيميل يفاجئها فيه ولما كان عم يكتب الأدرس إتخربط بحرف ومن غير ما يحس بعت الإيميل لغير شخص.
الإيميل استلمتو وحدة أرملة كانت راجعه من دفن جوزها ولما كانت عم تطلع على إيميلاتا قرت الإيميل المبعوت من الرجال وصفرنت فورا. إبنها دخل على الغرفة وشاف أمه بلأرض لا من إيدا ولا من إجرها قدام هالكمبيوتر راح على الشاشة وصار يقرأ المكتوب:
زوجتي العزيزة
وصلت بخير، يمكن تتفاجئي أنو عم تسمعي أخباري عن طريق الإنترنت بس هلأ صار عندهون كومبيوترات هون وبيقدر الواحد يبعت أخبارو للأحباب، ما صرلي زمان واصل وتأكدت إنو كل شي يكون مجهز لوقت وصولك لعندي نهار الجمعة الجاي، أشتقتلك كتير ومتشوق لشوفتك وبتمنى تكون رحلتك مريحة متل ما كانت رحلتي.
ملاحظة: ما تجيبي معك كتير تياب لأنو الشوب هون جهنمي.

 

معاملة زي الزفت

وحدة عيّط عليها جوزها، قالتله انت ليش صاير عم تعاملنيزي الزفت؟
قال: على سيرة الزفت أنا اليوم حكيت مع أمِّك.

 

زوجتي لم تعد تسمع

أصابني القلق لأنّ سمع زوجتي أخذ يخف بشكل ملحوظ فقررت أن أمتحن قدرة سماعها فوقفت ذات مرة من خلفها وناديتها باسمها من على بعد ثلاثين قدماً وقلت: باربرا.. هل تسمعيني؟.. فلم أحصل على جواب! واقتربت لمسافة عشرين قدماً وقلت: باربرا.. هل تسمعيني؟.. وكذلك لم يكن هناك جواب!.. وأخيراً اقتربت لمسافة عشرة أقدام وقلت : والآن هل تسمعيني؟.. فأجابتني: نعم ياعزيزي نعم.. للمرّة الثالثة أقول لك أنني سمعتك.. ماذا تريد؟..

 

المقالات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن آراء أصحابها فقط